“واشنطن”: التحسن في نهايات 2021.. والمواطنون قد يرتدون الكمامات حتى 2022

Salman
عربي وعالمي
Salman22 فبراير 2021آخر تحديث : منذ شهرين
“واشنطن”: التحسن في نهايات 2021.. والمواطنون قد يرتدون الكمامات حتى 2022
ارتداء الكمامات

قال أنتونى فاوتشى مدير المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية، إن سكان الولايات المتحدة الأمريكية قد يضطرون إلى ارتداء الكمامات الطبية حتى نهاية 2020، من أجل حماية أنفسهم من الإصابة بفيروس كورونا المستجدة بالرغم من ظهور اللقاحات مؤخرًا.

وأضاف في مقابلة مع قناة “cnn”، إن أمريكا هي أكثر دولة في العالم أصيب المقيمين على أراضيها بهذا المرض بواقع 28 مليون حالة، مستندًا في ذلك إلى تصريح صحيفة نيويورك تايمز، التي أعلنت أن عدد الأمريكيين الذين قتلوا جراء الإصابة بهذا الفيروس يتفوق على عدد من قتلوا في الحربين العالمية الثانية والأولى وحرب فيتنام، ولفت إلى أن ارتداء الأمريكيين للكمامات الطبية سيعود بالتبعية على بقية دول العالم، لافتًا إلى أن الأوضاع ستعود إلى طبيعتها بنهاية هذا العام ولكن بشكل نسبي.

وتابع: “الأوضاع ستتحسن عما هو عليه الحال الآن، شريطة الالتزام بالإجراءات الاحترازية وألا يتم تخفيف الاشتراطات الوقائية التي فرضتها الحكومة إلا بعد تلقيح عدد كبير من المواطنين بنسبة تزيد عن 70%، وذلك يرجع إلى العدد الضخم من المصابين، بالإضافة إلى زيادة عدد المتوفين والحالات الحرجة”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.